أوسباموكس Ospamox مضاد حيوي واسع المجال لعلاج الالتهابات البكتيرية

محتويات المقالة

أوسباموكس Ospamox مضاد حيوي واسع المجال لعلاج الالتهابات البكتيرية من مجموعة البنسيلين يعالج العديد من الالتهابات البكتيرية عن طريق ايقاف نمو البكتيريا المسببه للمرض فهو ينتمي إلى أدوية المضاد الحيوي التي تحتوي على مادة أموكسيسيللين والتي تحد من نمو البكتيريا وتقضي عليها.

أوسباموكس Ospamox مضاد حيوي واسع المجال لعلاج الالتهابات البكتيرية

دواعي استخدام دواء أوسباموكس:

  • يستخدم لعلاج عدوي الجهاز التنفسي.
  • علاج عدوي الجهاز الهضمي.
  • علاج التهاب الجيوب الأنفية والحنجرة.
  • علاج عدوي اللوزتين والأنف.
  • علاج التهابات الأذن الوسطى.
  • علاج التهابات البلعوم.
  • علاج عدوي الجهاز التناسلي.
  • علاج التهاب المثانة والتهاب الاحليل.
  • علاج التهاب الكلية وحوضها.
  • علاج حمي النفاس.
  • علاج الإجهاض الانتاني.
  • علاج الخراج والدمامل.
  • علاج التهاب النسيج الخلوي.
  • علاج عدوي الجروح.
  • علاج عدوي الجلد الناتجة عن عضة الحيوانات.
  • علاج السيلان.
  • علاج التهاب القصبية الهوائية والشعب الهوائية.
  • علاج التهاب الرئوي والفصي.

موانع استعمال دواء اوسباموكس Ospamox:

يمنع استعمال الدواء للمرضى الذين يعانون من  :-

  • فرط الحساسية للبنسلين أو أموكسيسيللين
  • يمنع استخدامه مع حبوب منع الحمل
  • أثناء الرضاعه الطبيعية

الجرعة وطريقة استعمال دواء اوسباموكس Ospamox:

  1. للبالغين : من  250 : 500 ملليجرام  ثلاث مرات / اليوم  لمدة 7 :  10 أيام عن طريق الفم
  2. بتركيز 500 : 875 ملليجرام مرتين / اليوم
  3. للاطفال من 3 شهور : 12 سنة :  الجرعة 50-80 ملليجرام 2-3 مرات / اليوم
  4. للاطفال من 1 : 3 شهور : تكون الجرعة 20 : 30 ملليجرام مرتين / اليوم

التفاعلات الدوائية مع عقار أوسباموكس:

  • التناول المتزامن مع حبوب منع الحمل يقلل من امتصاصه على الجسم
  • ولذلك ينصح بأتباع وسيلة أخري.
  • التناول المتزامن مع أدوية المضادة للتخثر يزيد من فرص الإصابة بالنزيف.
  • تناول عقار أوسباموكس مع الوبيورينول تزيد من فرص الإصابة بحساسية وطفح جلدي.
  • التناول المتزامن مع بروبينسيد يزيد من نسبة الاموكسيسيللين في الدم.

– الحمل والرضاعة:

الحمل:

يعتبر الدواء فئة سلامة الحمل B.

أظهرت الدراسات التناسلية على الحيوانات أن استخدام العقار بالفم او الحقن

لا يسبب تشوهات للجنين,

وكغيره من الادوية يجب تجنب استعمال الدواء اثناء الحمل

وخاصة اثناء الثلاثة الاشهر الاولى الا في حالة الضرورة التي يقررها الطبيب.

حبوب منع الحمل:

مثل المضادات الحيوية الاخرى من الممكن أن يؤثر العقار

على البكتيريا المعوية مما يقلل امتصاص حبوب منع الحمل وتأثيرها.

الرضاعة:

يمكن تعاطي الدواء اثناء فترة الارضاع,

وباستثناء خطورة حدوث حساسية

مرتبطة بافراز كمية ضئيلة من الدواء في لبن الام

فانه لا توجد تأثيرات ضارة عل الرضيع,

ولكن يجب استخدامه عند الضرورة فقط.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى